أخبار عربية

كلمات مؤثرة من الصحفية شيرين أبو عاقلة قبل استشهادها :”على الأقل كنت قادرة على إيصال الصوت للعالم..” (فيديو)

كلمات مؤثرة من الصحفية شيرين أبو عاقلة قبل استشهادها :"على الأقل كنت قادرة على إيصال الصوت للعالم.." (فيديو)

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية اليوم الأربعاء 11 ماي 2022 عن استشهاد الصحفية شيرين أبو عاقلة (51 عاما) مراسلة قناة الجزيرة في فلسطين برصاص جيش الاحتلال أثناء تغطيتها اقتحام مخيم جنين.
كما أعلنت الوزارة إصابة زميلها علي السمودي برصاصة في الظهر، مشيرة إلى أن وضعه الصحي مستقر.
وأشارت مصادر محلية إلى أن جنود الاحتلال حاصروا أحد المنازل في مخيم جنين وسط اشتباكات مسلحلة، وأطلقوا النار بشكل عشوائي ما أدى تسجيل عدد من الإصابات الخطيرة.
ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا” عن الصحفي المصاب سمودي قوله إنه كان يتواجد رفقة شيرين أبو عاقلة ومجموعة من الصحفيين في محيط مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأممية “أونروا” قرب مخيم جنين، وكان الجميع يرتدي الخوذ والزي الخاص بالصحفيين.
وأضاف “قوات الاحتلال استهدفت الصحفيين بشكل مباشر” ما أدى إلى إصابته برصاصة في ظهره، واستشهاد زميلته أبو عاقلة بعد إصابتها برصاصة في الرأس.
وتابع السمودي “المكان الذي كان يتواجد فيه الصحفيون كان واضحا لدى جنود الاحتلال، ولم يكن هناك أي مسلح أو مواجهات في تلك المنطقة والاستهداف جرى بشكل متعمد”.
وقد تداولت صفحات مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو للفقيدة من إحدى مداخلاتها وكلمات مؤثرة جدا :”لن أنسى أبدا حجم الدمار، ولا الشعور بأن الموت كان أحيانا على مسافة قريبة.. كنا نحمل الكاميرات ونتنقل عبر الحواجز العسكرية والطرق الواعرة.. ورغم الخطر كنا نصر على مواصلة العمل.. في اللحظات الصعبة تغلبت على الخوف.. فقد اخترت الصحافة لأكون قريبة من الإنسان.. ليس سهلا ربما أن أغير الواقع.. لكنني على الأقل كنت قادرة على إيصال ذلك الصوت إلى العالم”.
 
 
 

 

محمد امين مسعود

رئيس الموقع و مهتم بكل ما هو اخباري ترفيهي و كل ما هو جديد في العالم العربي و مدون بخبرة 7 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
< !-- .background-overlay/-->